المدونة

نماذج للتخطيط الإستراتيجي ربما لم تسمع عنها بعد

التخطيط الاستراتيجي من أهم عناصر النجاح في علوم الإدارة في عصرنا هذا فالإدارة هي تخطيط وتنظيم وتوجيه ورقابة والخطة الاستراتيجية تشمل العناصر الأربعة فالخطة تشمل على الرؤية والأهداف التي تحفز العاملين وتوجهم للتركيز على هدف معين وتوحيد الجهود وتنظيمها لتنفيذ هذا الهدف ووضع المؤشرات الرقابية لتقييم الأداء بصفة مستمرة للخطة ككل وللأهداف والمهمام التنفيذية بشكل خاص وهنا يكمن أهمية امتلاك خطة استراتيجية للمؤسسة أو للفرد أو للدولة

وفي هذا المقال إن شاء الله تعالى سنذكر بعض من النماذج المختلفة للعملية التخطيطية

نبدأ بسم الله المقال سيشمل على

نموذج فوخ للتخطيط الاستراتيجي

نموذج جودستين للتخطيط الاستراتيجي

ـــــــــــ

قد تكلمنا مسبقا في مدونة بلامكس عن شرح أشهر النماذج في التخطيط الاستراتيجي ويمكنك الرجوع إليها بالضغط على أي من الروابط القادمة

أساليب التخطيط الإستراتييجي وأهميته

نموذج التحليل الرباعي سوات للتخطيط الاستراتيجي

نموذج فايفر الخطوات العشر للتخطيط

نموذج التخطيط بالسيناريو

نموذج التخطيط المقاس بالأداء والتخطيط بالتجربة وبورتر وبطاقة الأداء المتوازن

التخطيط الشخصي

وفي هذا المقال سنكمل الحديث على هذه النماذج وسنذكر بعض النماذج المختلفة من نماذج التخطيط الاستراتيجي

ـــــ

نموذج فوخ للتخطيط الاستراتيجي :

ويري نموذج فوخ إن التخطيط يتكون من خمسة مراحل متتالية

المرحلة الأولي هي قاعدة التخطيط :

وفي هذه المرحلة يتم بناء القاعدة التي ستقوم عليها العملية التخطيطية وكما نعلم إن عملية التخطيط تقوم على المعلومات ولهذا فسر نموذج فوخ أول خطوة من خطوات التخطيط بجمع المعلومات عن طريق  تحليل ودراسة واقع المؤسسة ودراسة البيئة الداخلية والخارجية ومعرفة الموارد والقوى المؤثرة والقوى التنافسية ومعرفة القضايا والأولويات والمبادئ والقيم الموجودة الأن التي تحرك المؤسسة

ويمكننا اختصار المرحلة الأولي بإنها إجابة سؤال أين أنا الأن ؟

المرحلة الثانية النتائج المرجوة :

في هذه المرحلة يتم تحديد النتائج التي تكتب الخطة من أجلها أو المقاصد العامة للخطة وهذا النتائج تتمثل في الرؤية الاستراتيجية – الأهداف العامة – الرسالة – القيم المراد بناءها وتقديمها للمجتمع وفريق العمل – المميزات التنافسية المراد بناءها في هذه المرحلة يتم الإجابة على سؤال أين أريد أن أذهب ؟

المرحلة الثالثة مرحلة كيف :

وكما هو واضح من المسمي في هذه المرحلة يتم تحديد كيف سأصل إلى هذه الرؤية وتحقيق وتنفيذ هذه الأهداف ؟ وفي هذه المرحلة يتم تقسيم وتجزئة الأهداف العامة إلى أهداف تفصيلية وتقسيم هذه الأهداف إلى برامج تنفيذية مثال لو لدينا هدف نرجو تحقيقه بعد 15 عام يتم تقسيم هذه الهدف من جهة المدة إلى 5 أهداف كل هدف ينفذ بعد 3 سنوات على التوالي ويتم تجزئة الأهداف التفصيلية إلى برامج تنفيذية برنامج لمدة 6 شهور لتحقيق جزء من الهدف

المرحلة الرابعة التطبيق والتنفيذ :

في هذه المرحلة يتم تحديد الأهداف التنفيذية ويمكن تسميتها كمهام أو اجراءات وتسمي أيضا بالتخطيط التشغيلي أو التخطيط التنفيذي يتم في هذه المرحلة تحديد المهام التنفيذية والأشخاص المسؤولين عنها والمتطلبات التي نحتاجها لتنفيذ كل هدف تشغيلي أو مهمة والمهام التي سنحتاج فيها إلى دعم خارجي أو سنفوض أخرين ليقوموا بها

وفي هذه المرحلة يتم إجابة سؤال ماذا يجب أن افعل الأن للوصول لرؤيتي الاستراتيجية ؟

المرحلة الخامسة هي التقيم والمتابعة والمراجعة :

في هذه المرحلة يتم التوقف كل فترة للسؤال أين نحن الأن من خطتنا ؟ كيف نبلي في التقدم نحو تحقيق الهدف والوصول إلى الرؤية ؟ ويتم وضع مؤشرات قياس الأداء للخطة ككل وللأهداف العامة والتفصيلية والتشغيلية فالخطة هي من تقوم بدور الرقابة والمسائلة لكل فرد لأن كل فرد لديه مهام مطلوبة منه وسيتم سؤاله ومتابعة تنفيذه لهذه المهام وباكتمال هذه المهام تكتمل الخطة

وهذه كانت المراحل الخمسة لنموذج فوج للتخطيط الاستراتيجي

ـــ

نموذج جودستين للتخطيط الاستراتيجي :

يتكون نموذج جودستين من ثماني خطوات يتم اتباعهم حتي تحصل على خطة متكاملة وهذا النموذج متشابه كثييرا مع نموذج فايفر للتخطيط صاحب الخطوات العشر لامتلاك خطة استراتيجية قوية

  • التخطيط للتخطيط :

تجهيز المعلومات الذي نحتاجها للتخطيط – تحديد مدة الخطة – تحديد فريق التخطيط

في هذه الخطوة يتم التجهيز لكتابة الخطة الاستراتيجية بكل العناصر التي تحتاجها لإخراج خطة منضبطة مبنية على معايير صحيحة

  • تحديد القيم المؤسسية

القيم هي ما تحرك الإنسان وهي ما تحرك المؤسسة القيم ممكن أن نفسرها بأنها الحافز الذي تسعى لربحه وتحقيقه ربما يكون حافز مادي ربما حافز مجتمعي وربما الحافز الشعور بالتميز فبناء على نموذج جودستين أول خطوة تحديد من القيم المؤسسية التي ممكن أن تتضيفها لعملاؤك والقيم المراد اكتسابها الفترة القادة والقيم الخاصة بالمؤسسة ( ما تعتبره المؤسسة ذات قيمة )

  • تحديد رسالة المؤسسة :

للمؤسسة رؤية وأهداف ورسالة والفرق بينهم

إن الرؤية هي صياغة عامة لما تريد المؤسسة تحقيقه بعد فترة معينة

والأهداف هي تحويل هذه الرؤية إلى عناصر محددة بزمن وبعدد ويمكن قياسها ليمكن تنفيذيها وتحويلها من التمني إلى التنفيذ

وفي الرؤية والهدف نجد إنهم محددين بزمن معين أي إنه بعد عشر سنوات أريد أن احققق كذا كذا كذا أما الرسالة فهي أمر تفعله طول فترة المؤسسة تكون رسالة عامة محفزة للجميع توضح قيم المؤسسة مثال رسالتنا هي خدمة المجتمع وتقديم الأفضل لعملاؤنا الرسالة لا تحدد بزمن بل توصف ما تفعله بشكل مبسط ومحفز وقوي

ويوجد أيضا رسالة الخطة أو شعار الخطة وهذه رسالة تكون مختصرة جدا للخطة في ثلاثة مثلا مثال ( 555 ) والمقصود بها إنه في خلال خمس سنوات نضاعف الربح خمس مرات وفريق العمل يزيد 5 أشخاص

  • تحليل الفجوة :

في هذه الخطوة يتم دراسة وتحليل الواقع ومعرفة نقاط القوة والضعف والموارد التي تمتلكها بعدها يتم قياس الفجوة بين الواقع الذي عرفته وبين الرؤية والأهداف التي تريد الوصول إليها وتحقيقها

  • وضع مؤشرات الأداء والتقييم :

يتم وضع المؤشرات التي بناء عليها ستقوم بقياس تنفيذ خطتك ومعرفة أين أنت الأن من خطتك ؟

هل ما زلت على الطريق الصحيح للخطة أم لا

وفي هذه الخطوة يتم وضع مؤشرات لقياس نسبة تحقيق الأهداف والاجراءات والخطة ككل

  • وضع الخطة التنفيذية :

الأن لديك رؤية كاملة لأين تريد أن تأخذ هذه الخطة مؤسستك ولديك رؤية لأين أنت الأن في هذه الخطة يتم وضع الخطوات التنفيذية التي يجب أن تسير عليها لتحقق أهداف وتصل إلي رؤيتك ويكون التخطيط التنفيذي لمدد قصيرة مثال لو الخطة الاستراتيجية لمدة 15 عام  يتم وضع الخطة العملية لمدة سنة وبعد انتهاء السنة يتم تقييم ما وصلت إليه ومعرفة أين أنت الأن ووضع خطة جديدة وتسمي الخطة السنوية وتتكون من ( أهداف قصيرة المدي منبثقة من الهدف العام – سياسات تحقيق هذه الأهداف – مهام توزيع المهام ووضع جدول زمني لها ومؤشر أداء – وسائل ومتطلبات التي تحتاجها لتنفيذ هذه الأهداف )

  • وضع الخطة البديلة :

الأن بعد تنفيذ هذه الخطوات من وجهة نظر نموذج جودستين تمتلك خطة استراتيجية وتنفيذية متكاملة فالخطوة السابعة من الخطوات الثمانية هي وضع الخطة البديلة أو plan B  وما تسمي ايضا بخطة الطوارئ

ويتم هنا استخدام نموذج التخطيط بالسيناريو لتوقع المسارات والعقبات التي من الممكن أن تواجه تنفيذ الخطة والاحتمالات الموجودة ووضع خطة بديلة إذا قابل هذه الخطة عقبة أو سبب جعل إن الخطة غير قابلة للتنفيذ يتم الاتجاه للخطة البديلة وتكون الخطط البديلة تشمل الخطوط العريضة فقط أما التخطيط التنفيذي فيكون وقتها

  • التنفيذ والمتابعة :

الأن أنت تمتلك خطة استراتيجية متكاملة جاء الوقت لتنفيذ هذه الخطة  ومتابعة التنفيذ بناء على مؤشرات الأداء التي تم وضعها من قبل

ـــ

وكما ذكرنا من قبل إن هذا النموذج للتخطيط متشابه كثيرا من نموذج التخطيط فايفر ولكن فايفر قد أزد عليهما خطوتين وهما

تحديد مجالات العمل : لكل مؤسسة مجال تخدمه يجب أن يتم تحديد هذه المجال وصياغته اثناء كتابة الخطة

تحديد وحدات العمل : وهي أن تحدد كل قسم فرعي داخل المؤسسة ممكن أن يستقل بنفسه فيما بعد ويكون مؤسسة خاصة بيه ويمكنك للرجوع على مدونة بلامكس لمقالات شرح نموذج فايفر بالتفصيل وكيفية تنفيذه لزيادة المعرفة

وزاد جودستين عن فايفر الخطوة السابعة : وجود خطة بديلة للطوائ عند حدوث أي خلل

وهنا يأتي سؤال لمن يعمل في مجال الأعمال او التخطيط أو يريد وضع خطة لنفسه أي هذه النماذج ألتزم؟

ونجيب على هذه السؤال بإن كل تلك النماذج نافعة بإذن الله فكل نموذج ينفع في نوع من أنواع المؤسسات وإذا نظرت جيدا ستجد إن الخطة الاستراتيجية في كل النماذج مشتركة في نقاط رئيسية مثل ( الرؤية والأهداف والقيم والرسالة وتحليل ودراسة الواقع وتحليل الفجوات والخطة التشغيلية ومؤشرات قياس الأداء ) فهذه العناصر مشتركة في كل نماذج التخطيط سواء كان تخطيط اداري أو تسويقي أو قسم الموارد البشرية أو أي نوع أخر من أنواع التخطيط

فأقرأ في هذه النماذج المختلفة واصنع النموذج المناسب لمؤسستك ليس شرط أن تلتزم بنموذج واحد فقط خد ما ينفعك من هنا وما ينفعك من هنا

وتابعونا إن شاء الله تعالي في بقية انواع نماذج التخطيط التي لم نذكرها سابقا في المقالات القادمة

#بلامكس للتخطيط الاستراتيجي والتشغيلي يسعدنا الرد على استفسار لديكم

اترك تعليقاً

Translate »